قصة اختاع قلم الحبر الجاف




كان صاحافيا نشيطا ودكيا اخد يراقب المطبعة يوميا وهي تطبع الصحيفة وكان يتساءل كيف للاحبار الناشئة من المطبعة ان تجف سريعا ولا يوجد بما عيوب  احبا الاقلام العدية المستخدمة في تلك الاونة والتي كانت تحتاج الى وقت طويل لكي تجف انه المخترع المجري لاديسلو جوزيف بيرو الذي ولد في بوداست عام 1899م حاول بيرو استخدام الاخبار الموجود في المطبعة ووضعها في قلم ليكتب بها لن تلك الاخبار كانت لزجة جدا لذا لم تكن تصل لراس القلم لكن بير ولم يصب بالاحباط استمر في محاولاته متعاونا مع اخيه جورج الذي كان يععمل كيميائيا وبعد عدة تجارب توصلوا لفكرة مميزة جدا وهي وضع كرة حرة في راس القلم فكرة تلك الكرة بسيطة جدا فحين تدور تلك الكرة تبدا في سحب الحبر من مكان تخزينه في القلم وحين يخرج الراس يكون جاهزا لانزال الحبر على الورق ليسجل بيرو بتلك الفكرة براءة الاختراع لاول مرة في باريس عام 1938م ولتتخيلوا اهمية ذلك الاختراع حين تعلموا انه تم ترخصه من قبل القوات الجوية الملكية البريطانية حين رحل بيرو الى الارجنتين التى كانت تحت وطاة الحتلال البريطاني بعد ان اثبت قلمه نجحا كبير في الكتابة على الارتفاعات الشاهقة ليصبح اداة الكتابة المفضلة للطيارين البريطانين واصبح مصطلح بيرو وكلمة لها دلالة على القلم الجاف حتي الان في الدول النا طقة بالانجليزية وغيرها وتحتفل الا رجنتين كل عام في يوم 29 سبتمبر ب عيد المخترع الذي هو عيد لا ديسلو جوزيرو
شارك على جوجل+

حول samir youcef

0 التعليقات:

إرسال تعليق